عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عثر أمس السبت على توأمين رضيعين، حديثي الولادة أمام عيادة طبية خاصة بالدارالبيضاء في مشهد مؤلم، وهو المشهد الذي خلق استياء كبيرا وسط الساكنة الذين عاينوا الحالة التي وجد فيها الطفلان.
وفور علمها بالحادث من طرف أحد المواطنين انتقلت على الفور المصالح الأمنية إلى مكان تواجد الطفلين ، حيث باشرت التحريات الأولية بعد وجود الطفلين بمهدهما تحت ، ليتم نقلهما إلى مستشفى محمد الخامس بالدار البيضاء إذ وصفت حالتهما الصحية بالجيدة.
واستنكر بشدة سكان حي التشارك الذي وجد به الطفلين هذا الفعل الاجرامي حيث تجمهر عدد كبير منهم أمام باب العيادة معبرين عن تنديدهم لهذه الظاهرة الغريبة على حيهم.