عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في فتوى جديدة وغريبة أصدرها شيخ الأزهر سالم عبد الجليل قال فيها أن العلاقة بين المرأة والرجل على “الفايسبوك” تعتبر درجة من درجات الزنا، وهي حرام.
وتثير هذه الفتوى دهشة وسط المتتبعين للشأن الاجتماعي كونها تضاف الى سجل الفتاوى الغريبة التي أثارت جدلاً كبيرا بين فئات المجتمع المتابعين للشأن الديني من الفقهاء والعلماء.
وسبق لاحد شيوخ الأزهر قد أصدر في السابق فتوى تحرم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي خاصة منها “واتساب”و”فايبر” لأنها وسائل تقود إلى المعاصي، حسب تعبيره الغريب.