عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر محلية إعلامية من تطوان تعرض الحرم الجامعي بالمدينة أمس السبت لحملة تبشيرية تحث على اعتناق الديانة المسيحية، قادها شخصان من دول جنوب الصحراء وهو ما استدعى تدخل مجموعة من الطلبة ضد المبشرين بالمسيحية .
وأوضح ذات المصدر أن العنصرين الأفريقيين ينحدران من دولة غانا وسبق لهما القيام بنفس العملية من خلال توزيع منشورات تحث على اعتناق المسيحية خاصة على التلاميذ و الشباب .
وفور علمها بالحادث –يضيف المصدر- سارعت الشرطة إلى البحث عن المشتبه بهما بعد أن تلقت اتصالا عاجلا من إدارة كلية الآداب والعلوم الإنسانية.