دخل قانون مكافحة المنشطات الألماني اليوم حيز التنفيذ بعد اعتماده سابقا من جانب البرلمان الألماني وتوقيع الرئيس الألماني يواخيم جوك بالموافقة عليه. ويقضي القانون بحبس الرياضيين المدانين بتعاطي المنشطات لمدة ثلاث سنوات بخلاف الحبس لمدة عشر سنوات للأشخاص المدانين بنشر هذه المنشطات بين الرياضيين.
وقال وزير الداخلية الألمانى توماس دي ميزيير الذى تدخل الرياضة ضمن اختصاص حقيبته الوزارية “القانون تأخر صدوره. أصبحت هناك الآن تدابير وأحكام عقابية هامة .. أثق في أننا نستطيع التصدي للمنشطات في مجال الرياضة” مشيرا إلى أن هذا القانون يمثل “تعهدا واضحا من ألمانيا بالسعي لرياضة نزيهة وعادلة”.
وأصبح الرياضي الذي يتعاطى المنشطات أو يحوزها معرضا لاتخاذ إجراءات جنائية ضده ومهددا بعقوبة السجن لفترة تتراوح بين عام واحد وثلاثة أعوام فيما سيكون السجن لعشرة أعوام من نصيب هؤلاء الذين يتاجرون ويوزعون المواد المنشطة.