ماذا جرى،

توصل موقع “ماذا جرى” ببلاغ موقع من طرف مستشار وزير العدل وجاء في البلاغ انه تبعا لما نشرته بعض المنابر الإعلامية بشأن تسجيلات صوتية تتضمن ادعاءات بفضح ابتزاز مستثمر فرنسي من طرف محامين وقضاة بمدينة طنجة، فإن وزير العدل والحريات يفيد أنه سبق له الأمر بإجراء بحث مع من يعنيه الأمر بمجرد توصله بشكاية في الموضوع حيث تبين أنه يتعلق بمحاميين بهيئة طنجة أنكرا نسبة الأصوات المضمنة بالتسجيل الصوتي إليهما، مما تقرر معه إجراء خبرة تقنية للوقوف على حقيقة الأمر ومتابعة الأبحاث الجارية في الموضوع.

ومن جهة أخرى، فإنه على إثر قيام الأستاذ عبد السلام البقيوي المحامي بهيئة طنجة باتهام قاضيين بنفس المدينة بالارتشاء من خلال ما نشره على حسابه الخاص في أحد المواقع الاجتماعية، فقد أمر وزير العدل والحريات بالبحث في الموضوع وكلف المفتش العام بالوزارة لإجراء التحريات بالاستماع أولا إلى المحامي المذكور من خلال الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بطنجة بصفته مفتشاً جهويا والبحث في الملفات التي يدعي هذا الأخير بأنه على استعداد لمد الوزارة بها، وسيتم الإعلان عن نتائج هذا البحث وترتيب كافة النتائج القانونية اللازمة في مثل هذه الأحوال.