مونية بنتوهامي ل “ماذا جری”

 

تروج اخبار من وزارة الشباب و الرياضة ان الوزير لحسن سكوري، المقرب من الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، يتجه نحو دعم ترشيح الحركي رشيد معنينو المفتش السابق بوزارة الشباب و الرياضة، في منصب الكاتب العام خلفا لكريم عكاري.
و قد ترشح للمنصب 32 مرشحا، و تشكلت اللجنة المكلفة بعملية الانتقاء من الوزير لحسن السكوري، و كتاب عامين بقطاعات يقودها وزرراء وقياديين بالحركة الشعبية.
و أزاحت اللجنة 26 مرشحا، فيما أبقت على 6 مرشحين يوجد من بينهم رشيد معنينو، الذي ظلت اللجنة المكلفة بعملية الانتقاء تنتظره يوم أمس بالطابق الرابع للوزارة إلى غاية السادسة والربع بسبب وجوده في سفر خارج مدينة الرباط.
و قد كشفت ملفات المرشحين الـ6 الذين سيتم اختيار ثلاثة أشخاص من بينهم لتقديمهم إلى المجلس الحكومي، أن الإطار الوحيد الغير منتمي لحزب الحركة الشعبية هو ابراهيم العلوي البلغيثي، مدير المعهد الملكي بالرباط، فيما باقي الأسماء الـ 5 تنتمي إلى حزب الحركة الشعبية.

فيما ابرزت مصادر أخرى أن رشيد معنينو ، سبق و أن شغل منصب المفتش العام للوزارة، قادما إليها من قطاع الفندقة، بعدما اشتغل سابقا بفنادق سوفيتيل بالرباط، الشيئ الذي يرجح “عدم احقيته بشغل منصب الكاتب العام بالوزارة بسبب تقديم استقالته من منصب كان معينا فيه بظهير (قبل 2011)، وبالتالي لا يحق له الاستفادة من هذا المنصب”.