ماذا جرى

 

أجرى العلماء دراسة فريدة، بينت نتائجها ان الإدمان على الانترنت يضعف منظومة مناعة جسم الانسان.
درس علماء من جامعة سوانزي البريطانية حالة 500 شخص اعمارهم فوق 18 سنة، بينهم ما لا يقل عن 40 شخصا يعانون من حالة الإدمان على الانترنت.

بينت نتائج الدراسة بعض الأمور المثيرة جداً:

  1. الأشخاص المدمنون على الانترنت ترتفع احتمالية اصابتهم بأمراض البرد والإنفلونزا بنسبة 30 بالمائة مقارنة بالآخرين.
  2. المدمنون يتميزون بالقلق ويعانون من التوتر النفسي، عندما لا يتمكنون من الدخول الى الشبكة. ولكن عند تمكن الشخص من الدخول الى الشبكة يشعر بالراحة، وهذا وفق رأي الخبراء يسبب تغيرا واضحا في مستوى هرمون الكرتيزول في الجسم. هذا الهرمون يحدد بدرجة كبيرة حالة منظومة المناعة للجسم.
  3. إضافة لهذا، ان مدمني الانترنت نادرا ما يتصلون بصورة حية أو يلتقون بأصدقائهم والناس الآخرين، كما تضعف لديهم جدا منظومة المناعة. كما انهم لا ينامون جيدا ويدخنون كثيرا ولا يمارسون الرياضة.
    كل هذه الأمور تؤدي الى اضطرابات في عمل القلب، قد تسبب الجلطة الدماغية أو السكتة القلبية.