ماذا جرى،

في وقت تم فيه الترويج لفيديوهات صادمة داخل معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة،تدعو إلى طقوس روحية وربانية هدفها توجيه المعرفة العلمية وتأطيرها بشكل روحاني،تفاجأ الجميع بتوزيع منشورات وملصقات تخبر بقدوم وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة هذا اليوم الإثنين إلى معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة للمساهمة في تنشيط وتأثيت بيت الحركة المذكورة.
وقد تفاجأ الطلبة الساعون إلى العلم والمعرفة التقنية بهذا النشاط الذي يفرض عليم طقوس غير مسبوقة للفكر والمعرفة؛فقرروا الاحتجاج بأسلوب حذاثي وعلماني؛وتراجعوا احتراما لإدارة المعهد التي طمأنتهم عن حرصها على فرض سلوك علمي وأكاديمي منضبط.
وقد اتصل موقع “ماذا جرى” بإدارة المعهد التي نفت نفيا قاطعا ترخيصها لأي نشاط كيفما كان نوعه أو صفة الحاضرين فيه.
ويتوفر موقع “ماذا جرى”عن شريط يتم تداوله في الفايسبوك حول هذا السلوك الغريب عن الطلبة؛في انتظار التأكد منه قبل نشره لاحقا.

2015-12-14 18.01.15