عمر محموسة ل”ماذا جرى”

تستعد المركزيات النقابية الأربع لعقد اجتماع، بعد غد الثلاثاء، بهدف تقييم الإضراب العام في الوظيفة العمومية والجماعات المحلية الذي تم تنظيمه الخميس الماضي بالرباط، كما أن الاجتماع سيناقش الخطوات المقبلة لما بعد الإضراب والمسيرة الوطنية، التي نظمت في 29 نونبر الماضي في الدارالبيضاء.
وأوضح قيادي من النقابات، أنه خلال اجتماع المركزيات النقابية سيحدد تاريخ الإضراب العام والاعتصام المقرر تنظيمهما أمام البرلمان، مؤكدا أنه بعد إضراب الخميس لم تتصل بالمركزيات النقابية من أجل فتح باب الحوار في الملف الاجتماعي من جديد، مشيرا إلى “أن الحكومة لا تريد أن تفهم أن مطالب النقابات ليست فقط إصلاح صندوق التقاعد، وإنما الاستجابة لمطالب الحوار الاجتماعي”.