مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

تعيش خنيفرة في هذه اللحظات فصول مطاردة في بر وسماء آيت اسحاق ، تقودها عناصر من المكتب المركزي للأبحاث القضائية ، بحثا عن إرهابيين فاريين لهم صلة بالخلية الارهابية التي تم تفكيكها اليوم .
و يقود المطاردة عناصر من نخبة الـ “بيسج”، و تستعمل فيها لأول مرة آليات ثقيلة ، مدعومة بتمشيط جوي لمروحيات تابعة للدرك الملكي ، تجوب سماء المنطقة ، تحسبا لمواجهة الإرهابيين المسلحين.