مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

ألغت محكمة العدل الأوربية اتفاقية التجارة بين المغرب والاتحاد الأوروبي لأنها تشمل أراضي متنازع عليها. و جاء القرار بناء على شكاية تقدمت بها جبهة “البوليساريو” سنة 2012 ضد اتفاقية الزراعة الموقعة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، مطالبة بإلغائها بسبب شموليتها لمنتوجات فلاحية تنتج في الصحراء.
و اخذت المحكمة قرارها باستناد الرأي القانوني للمستشار الأسبق للامين العام هانس كوريل ، والذي إعتبر فيه ان استغلال ثروات الصحراء من طرف المغرب والدول الأخرى يعد انتهاكا للقانون الدولي.
وكان المغرب والاتحاد الأوروبي قد وقعا الاتفاقية الزراعية سنة 2010، وصادق عليها البرلمان الأوروبي يوم 16 فبراير 2012 ودخلت الاتفاقية حيز التنفيذ في أكتوبر 2013 ، في حين تقدمت الجبهة بدعوى في نوفمبر 2012 ضد اتفاقية الزراعة مطالبة بإلغاءها بسبب شموليتها لمنتوجات فلاحية تنتج في الصحراء.