مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری”

كشفت مصادر أن الخلافات بين الوفد المغربي كادت تعصف بمشاركة المغرب في قمة منظمة الجماعات والحكومات المحلية بإفريقيا ، خاصة فيما يتعلق بقضية ملف الصحراء.
و حسب ذات المصدر فان الوفد المغربي قام بالاحتجاج على حضور فؤاد العماري بدون صفة في القمة المنظمة، والذي لم يعد لا رئيسا ولا عمدة ، و اضاف المصدر ان الوفد غادر الى العاصمة جوهانسبورغ دون أن يكون هناك رئيس معلن للوفد ، وبدون جهة متبنية للمشاركة المغربية.
و من جهة اخری طال الاحتجاج أيضا تأخر فؤاد العماري طويلا عن موعد طائرة الوفد المغربي في الذهاب قبل أن يحجز مقعده في الدرجة الأولى في رحلة موالية ب 59 الف درهم، فيما شقيقه الياس العماري رئيس جهة طنجة، تطوان، الحسيمة فضل عدم الاقامة في نفس الفندق التي تم حجزها للوفد المغربي.