عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوضحت مصادر خاصة من مدينة الناظور أن السلطات الاسبانية غيرت من سياستها في المعابر الحدودية مع إقليم الناظور، حيث منعت الراجلين الراغبين في الدخول إلى مليلية بدون تأشيرة من الولوج إبتداء من الساعة السادسة مساء ، بعدما كانت تسمح بذلك شريطة عدم المبيت بمليلية.
وأوضحت المصادر أن عددا من الناظوريين فوجؤوا بمنعهم من الدخول ابتداء من الساعة السادسة، إلا في حال كانت جوازات سفرهم بها تأشيرة مؤكدة أن هذا الاجراء يأتي بمناسبة أعياد الميلاد وأن الامن الاسباني متخوف من أي تسرب للارهابيين.