مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قضت محكمة فرنسية أمس الإثنين بأربع سنوات سجنا نافذا في حق مغربي متهم بالاعتداء على سبعينية ، زيادة على مواجهته للطرد من فرنسا.
و اكدت الضحية السبعينية أمس الإثنين في جلسة محاكمة الشاب المغربي أنه نفس الشخص الذي اعتدى عليها خلال محاولة سرقة حقيبتها دجنبر السنة الماضية، ما نتج عنه عجز عن العمل لمدة 45 يوم.
و حسب موقع “لو بارزيان” فقد قالت الضحية أمام القاضي أنها ” تعرضت لكسر في اليد، ورماني بقوة على الأرض، ما تسبب في تشقق في أحد أقسام عمودي الفقري.. لأول مرة أشعر بمثل هذا الاحساس”.
من جهته أنكر المتهم المغربي كل التهم الموجهة إليه إلا أن المصالح الأمنية كانت قد عثرت على حمضه النووي على سجارة مرمية بالقرب من الضحية ليلة الاعتداء.