عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عثرت الشرطة الفرنسية الأربعاء على ذخائر خاصة ببندقية كلاشينكوف وفيديوهات دعاية لتنظيم الدولة الاسلامية قرب باريس اثناء عملية تفتيش لدى اغلاق قاعة صلاة وهو ما اعلنت عنه السلطات المحلية أمس الأحد.
وكانت الشرطة الفرنسية قد قامت بعملية دهم واسعة لقاعة الصلاة هذه التي وصفت بانها سلفية في منطقة لاني-سور-مير التي لا تبعد عن باريس سوى 30 كلم، وبعد اجراء عمليات التفتيش والبحث يومي 2 و3 دجنبر “عثر على العديد من التجهيزات بينها وسائط الكترونية” حسب ما أوضحه بلاغ للداخلية الفرنسية مشيرا الى أنه تم العثور على “ذخائر عيار 7,62 ملم وذخائر لأسلحة حربية من نوع كلاشينكوف اضافة الى فيديوهات دعاية” تابعة لداعش.
وأكد المصدر أنه عثر أيضا على ” مسدس ووثائق تتحدث عن الجهاد لدى احد مسؤولي قاعة الصلاة”.