عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عرفت مباراة الرجاء الرياضي والدفاع الحسني الجديدي إغماءات كثيرة في صفوف جماهير النسور الخضر، وذلك بسبب التدافع الكبير الذي عرفته بوابات ملعب الجديدة، بعد نهاية المباراة
وحضر ملعب العبدي عدد كبير من جمهور الرجاء فاق الطاقة الاستيعابية للملعب وهو ما منع عددا كبيرا من هذا الجمهور من الدخول ومتابعة المباراة، مخلفا وراءه مناوشات مع جماهير أصحاب الأرض، وتراشق بالحجارة بين الطرفين.
وقد انتهت مباراة الدفاع الجديدي والرجاء البيضاوي الذي يقبع أسفل الترتيب بالتعادل هدف لمثله.