مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

عاد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مساء امس الى الجزائر بعد ان اجرى فحوصات طبية في غرونوبل بفرنسا يوم الخميس ، كما اعلن بيان للرئاسة الجزائرية.
و قال بيان نشره موقع الاذاعة الجزائرية “عاد فخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة الى ارض الوطن اليوم السبت بعد زيارة قصيرة خاصة إلى فرنسا أجرى خلالها مراقبة طبية دورية تحت إشراف أطبائه المعالجين”.
وكان بوتفليقة يعالج بقسم القلب في المجمع الاستشفائي التعاوني بغرونوبل حيث يعمل طبيبه المتخصص في القلب جاك مونسيغو .واصيب بوتفليقة في 2013 بجلطة دماغية لا يزال يتنقل جراءها على كرسي متحرك ويتكلم بصعوبة. وبات ظهوره العلني نادرا جدا وهو لا يظهر على شاشات التلفزيون الا خلال استقباله شخصيات اجنبية.