مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

وصف صلاح الوديع رئيس حركة ضمير الداعية السعودي محمد العريفي بالداعشي ، قائلا “لا يمكننا أن نقبل أن نسمي شخصا يدعو إلى الذبح والسحل والقتل وقطع الرؤوس مرضاة لله .. واش أنا نجيب داعشي يدير ليا هاد الكارثة في البلاد؟ “.
و اضاف الوديع خلال إستضافته يوم امس بـبرنامج قفص الاتهام ان رفض زيارة العريفي للمغرب جائت علی خلفية داعشية العريفي ، و معلقا علی ترحيب الحركة بزيارة المفكر المصري محمود سيد القمني إلى المغرب المتهم بـ”الإساءة للإسلام والمسلمين” ، بان “الفرق شاسع بين الاثنين فالقمني باحث معروف يقول لك أنا هنا لأستفز عقلك للتفكير لا أقل ولا أكثر.. لا يدعو لقتل ولا يدعو لرجم ولا يدعو لتكفير مطلقا”.

http:/https://www.youtube.com/watch?v=eubnKAuEW-s