عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوردت يومية المساء أن الفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين بقيادة أمينه العام ادريس لشكر يتجه لإحراج حكومة عبد الإله بنكيران، لرغبته بالمطالبة، خلال الجلسة المخصص لمناقشة التعديلات المقترحة على مشروع القانون المالي لسنة 2016، بالزيادة في الرسم الداخلي على الاستهلاك المفروض على الجعة.
ويهدف هذا التعديل حسب ذات المصدر إلى ضخ مداخيل إضافية في ميزانية الدولة، اعتبارا لكون هذه المواد الاستهلاكية تعتبر من الكماليات، محددا بذلك الفريق الاشتراكي بالغرفة الثانية، المكوس الداخلية على استهلاك المشروبات والكحول في 2500 درهم على كل 1.5 هيكتوليتر من الجعة، و4000 درهم على 1.5 هيكتوليتر من الخمو العادية، و5000 درهم على الخمور التي تحضر بها.