ذكرت وكالة “رويترز” للانباء ان السلطات الأمريكية تعرفت على هوية رجل وامرأة يشتبه أنهما شاركا في إطلاق نار أودى بحياة 14 شخصا وأدى إلى إصابة 17 آخرين بمؤسسة للخدمات الاجتماعية في سان برناردينو بولاية كاليفورنيا أمس الأربعاء وقتلا في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة. وقالت السلطات أن الرجل يدعى سيد رضوان فاروق (28 عاما) والمرأة تشفين مالك (27 عاما).

وقال جارود بورجان قائد شرطة سان برناردينو ان فاروق أمريكي المولد وموظف في المقاطعة حضر حفلا في مركز اينلاند الإقليمي ثم عاد وفتح النار على المحتفلين. وذكر انه يعتقد أن فاروق ومالك هما وحدهما من أطلقا النار في الحادث الذي يعد الأكثر دموية من نوعه منذ المذبحة التي حدثت في دجنبر عام 2012 في مدرسة ساندي هوك الابتدائية في نيوتاون بولاية كونيتيكت.

وقال بورجان أن الدافع وراء الحادث غير معروف