مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أكد عبد الإله بنكيران أول أمس الثلاثاء في الجلسة الشهرية لمجلس المستشارين أن مرسوم دعم الأرامل ما كان ليرى النور لولا الملك محمد السادس الذي أعلن موافقته عليه.
و تحدثت مصادر مقربة من بنكيران عن الصعوبات التي عاشها بسبب العرقلة، التي واجهها المرسوم، الذي كان صديقه عبد الله باها من أبرز المدافعين عنه، حيث بقي لشهور ينتظر إشارة من الجهات العليا لتنزيله، إلى أن أخبره الملك شخصيا بموافقته على مرسوم دعم الأرامل.
و حسب مصادر صحفية قال عبد الإله بنكيران لمقربين منه “لم أتمالك نفسي من الفرح، حينما وافق الملك على إخراج مرسوم دعم الأرامل إلى حيز الوجود، وقمت مسرعا لتقبيل يده”.