عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أشارت مصادر ووكالات إعلامية، إلى أن البنك الدولي، وافق اليوم الأربعاء على منح قرض جديد للمغرب حددت قيمته في 200 مليون دولار وذلك بهدف تمويل سياسات التنمية التي ينهجها المغرب ويحصد نتائج إيجابية في إطارها من أجل الشفافية والمساءلة ، وهو ما يشكل الشطر الثاني من برنامج ما يعرف ب”الحكامة”.
وأوضح المصدر أن هذا القرض وقعه وزير الاقتصاد والمالية، محمد بوسعيد، ومديرة منطقة المغرب العربي ومالطا بالبنك الدولي، ماري فرانسواز ماري نيليبهدف تمويل هذا البرنامج، و ترسيخ الحقوق ومبادئ الحكامة التي أقرها الدستور المغربي الجديد.