عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قال وزير الداخلية الاسباني خورخي فيرنانديز أنه “من الواضح أن كتالونيا وعاصمتها تواجهان خطر وقوع هجوم إرهابي”، وذلك في تصريحات للصحافة عقب القبض أول أمس ببرشلونة على ثلاثة مشتبه بهم أعضاء في شبكة للتجنيد لحساب تنظيم “داعش” الإرهابي.
وأضاف الوزير أن مدينة برشلونة تبقى معرضة ل”مخاطر عالية لوقوع هجوم إرهابي، خاصة وأن الوضع الجغرافي الاستراتيجي لهذه الجهة يجعلها تواجه تهديدا إرهابيا أكثر من أي جهة أخرى في البلاد”.
وكان عناصر الامن الاسباني قد تمكنوا قبل يومين من القبض على 3 أشخاص يشتبه في انتمائهم لشبكة تجنيد لصالح التنظيم المتطرف “داعش”.