قتل خمسة مغاربة بينهم امرأتان رميا بالرصاص، في مدينة فينيكس بولاية أريزونا الأمريكية.

وعثرت الشرطة الأمريكية، ، وفق ما نقلته “العربية. نت” عن وسائل إعلام محلية ، على 5 بالغين من عائلة مغربية الأصل، وهم قتلى بالرصاص في منزلهم بمدينة فينيكس.

ونقل عن الشرطة في بيان أصدرته في هذا الشأن أن الحادث وقع “على ما يبدو بسبب نزاع بينهم حول قضايا تتعلق بأعمال تجارية” خاصة بالعائلة التي كانت تنشط في تأجير سيارات الليموزين للراغبين في ذلك.

وإذ لم تفصح الشرطة عن هويات الضحايا، أفادت بأنهم ثلاثة رجال هم أشقاء ينحدرون من المغرب، وأمهم وكذا زوجة أحد القتلى، مشيرة إلى أن طفلين وامرأتين أخريان نجوا من الحادث بعدما فروا حين إطلاق الرصاص الذي دام لنحو دقيقتين.

البيان الأمني، أفاد أيضا بأن إحدى الناجيتين هي من أبلغت الشرطة، بشجار عنيف دار بين أفراد العائلة، وقد استجابت لها دورية أمنية وجدتها مع امرأة أخرى وطفلين وقد أصبحت خارج المنزل بعد أن نفذت الجريمة.

ولم يستطع رجال الأمن ولوج منزل العائلة، دون الاستعانة برجل آلي وكلاب مدربة فضلا عن عناصر التدخل السريع والتي اكتشفت جثث القتلى مسجاة في إحدى الغرف.

ووجد مسدس بجانب إحدى الجثث، مما يعزز فرضية تصفية بقي أفرد العائلة من قبل أحد الأشقاء قبل أن يعمد إلى إطلاق النار على نفسه ليلحق بهم.

ونقل عن إذاعة “KJZZ” أن السيدتين الفارتين كانت لاذتا بالفرار إلى حمام في المنزل، قبل أن تتحينا الفرصة لتتركا المنزل خلفهما.