عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوضحت مصادر محلية أن مصدرا طلابيا، من المركب الجامعي، ظهر المهراز بفاس، كشف أن مجموعة من الطلبة والطالبات أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة أمس الجمعة، بعد مواجهات خطيرة نشبت بين الطلبة وحراس الأمن الخاص، الذين استعموا الكلاب المدربة.
وأضاف ذات المصدر أن الطالبات المعتصمات أمام الحي الجامعي ظهر المهراز إنات، للمطالبة بالإستفادة من السكن الجامعي، تعرضن لاستفزاز من طرف بعض عناصر الامن الخاص بعد تهديدهن بالسلاح الأبيض وهو ما أرغم الطلبة بتنظيم مسيرة احتجاجية توجهت صوب مكان تواجد عناصر الأمن الخاص بالحي الجامعي للاستفسار حول دواعي الاستفزاز”،وهناك نشبت مشاداة كلامية لتتحول إلى مشاداة بالأيدي، بين الطرفين استعمل على إثرها أحد عناصر الأمن الخاص “الكريموجين” ليصيب بعض الطلبة”، على حد من أفاد المصدر.
وأشار المتحدث “أن هذه المواجهات استعمل فيها عناصر الأمن الخاص الكلاب المدربة والأسلحة البيضاء والهروات، وان المركب الجامعي لا زال يعرف حالة استنفار في صفوف الطلبة ترقبا لعودة المواجهات في أي لحظة”، مؤكدا أن الادارة الخاصة بالحي الجامعي ومسؤولي الأمن لم يقدموا أي تصريح أو تعقيب حول الذي حدث.