عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قالت صحيفة “بيلد” الألمانية، في عددها الصادر أمس، أن أربعة رشاشات استخدمها المهاجمون في اعتداءات باريس تم شراؤها عبر الأنترنت من وسيط في ألمانيا القت السلطات الألمانية القبض عليه ،حيث أوضح المتحدث باسم النيابة العامة توقيف مهرب الأسلحة الوسيط دون أن يوضح أو ينفي وجود صلة بين هذا الوسيط مع اعتداءات باريس، موضحا “إننا نواصل التحقيق”
وكانت الأسلحة التي باعها الوسي منفذي هجمات باريس تتمثل في رشاشين من طراز زاستافا إم70 وأخرين من طراز ايه كاي47 تم شراؤها في 7 نونبر، اشتراهما زبون في باريس عبر الانترنت من بائع ألماني مقره في بادي-فورتمبرغ (جنوب غرب)”، مستندة إلى “وثائق” من مكتب نيابة شتوتغارت (جنوب غرب) ومحققين ألمان.
وكان محققون فرنسيون يعتقدون أن هذه الأسلحة استخدمت على ما يبدو في اعتداءات باريس” التي أوقعت 130 قتيلا وأكثر من 350 جريحا، وذلك بعدما اعتقلت السلطة الألمانية بائع الأسلحة وإسمه ساشا ف. (34 عاما) للاشتباه بقيامه بصفقة أسلحة وذخائر غير مشروعة على “داركنت” الوجه الخفي للانترنت حيث تجري عمليات بيع وشراء غير مشروعة للأسلحة والمخدرات وغيرها.