عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أعلنت هيئة الاركان للقوات المسلحة الروسية بعد قصف طائرتها من طرف الجيش التركي عبر بيان صحفي أصدرته أنه من الآن فصاعدا ستقوم الطائرات القاذفة بجميع طلعاتها فقط تحت حماية المقاتلات.
وجاء ذلك بعد اتخاذ موسكو قرارا بقطع جميع اتصالاتها العسكرية مع أنقرة على خلفية إسقاط طائرة “سو-24” الروسية في سوريا من قبل سلاح الطيران التركي.
وأوضح ذات البيان أن إجراءات ستتخذ لتعزيز الدفاع الجوي، حيث سيتم تموضع الطراد “موسكو” المزود بمنظومة صواريخ “فورت” المضادة للطائرات في ساحل اللاذقية، حيث أعلنت روسيا في ذلك أن “جميع الأهداف التي ستمثل خطرا محتملا علينا سيتم تدميرها”.