عمر محموسة ل”ماذا جرى”

ستحضن مدينة وجدة ولأول مرة على مدى ثلاثة أيام خلال النصف الأخير من هذا الاسبوع ملتقى وطنيا هاما في دورته الاولى اطلق عليه اسم “ملتقى التراث العلمي”، والذي تنظمه مؤسسة “وعي” بهدف إحياء التراث العلمي العربي الاسلامي وخلق جو من التفاعل بين التلاميذ والطلبة وبين الشخصيات والعلماء العرب الذين أسسوا لعلوم الرياضيات والفيزياء والفلك والطب والميكانيكية.
اللقاء العلمي سيعرف مشاركة 14 عالما عربيا من بينهم عباس ابن فرناس والفارابي وابن البراء وآخرين، من خلال تجسيد شخصيات هؤلاء العلماء من طرف مجوعة من الشباب الذي تدرب لمدة طويلة من أجل تصوير الشخصية كما هي في الأصل، بهدف خلق جو من التفاعل والتواصل المباشر بين الزائر لهذا الملتقى وبين العالم المجسد.
وعقد المنظمون ندوة صحافية كشفوا فيها عن برنامج الدورة الذي يضم إلى جانب عرض العلماء يضم ندوات ومحاضرات علمية باللغتين العربية والانجليزية بالإضافة إلى مسابقات تهم مجال العلوم والعلماء المشاركين.