عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوقف أمن مطار محمد الخامس بالدار البيضاء أشخاصا كانوا على وشك تمرير عبوات تحتوي مواد سائلة من مادة “الديليو” الشديدة الاشتعال وذلك بحقائب ثلاث تجاوزت الوزن المسموح، قبل أن يتم كشف الحمولة الكبيرة من هذه المواد عن طريق أشعة “ايكس” بسكانير المطار.
وأوردت “الصباح” خبر إيقاف صاحب الحقائب الثلاثة وهو يهم بتقديم رشوة لمسؤول الشحن من أجل غض الطرف عن الحمولة الزائدة بنسبة أربعين في المائة، ليتم القبض عليه بعد فتح تحقيق لمعرفة صاحب الحقائب والبحث فيما إن كان له شركاء في هذه العملية.
وأفاد المصدر أن الطائرة التي كانت ستحمل فيها هذه الحمولة من هذه المواد القابلة للاشتعال هي تابعة للخطوط الملكية المغربية وكانت متوجهة إلى العاصمة المالية قبل 24 ساعة من حدوث الهجوم الارهابي على فندق “راديسون” بمالي.