عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أصدر موقع اجتماعي للتعارف بعد قيامه باستطلاع للرأي عن حصيلة رقمية حول ما سببته اغنية Hello لمغنيتها البريطانية Adèle والتي أثارت ضجة وإعجاب كبيرين على مستوى العالم.
وجاء في التقرير الاحصائي الذي أعلنت عنه المجلة أن ست نساء من أصل عشرة قمن بالاتصال مجددا بشركائهن السابقين لإحياء الماضي، بينما 17 في المائة من الرجال فقط، ذكروا أنهم شعروا بحاجتهم إلى الاتصال بشريكاتهم السابقات بعد سماع هذه الاغنية.
وقد حققت هذه الاغنية حسب ما أعلنته أرقام اليوتوب إلى حدود الساعة حوالي 450 مليون مشاهدة خلال شهر واحد فقط، إذ تحكي الأغنية قصة علاقات عاطفية انقطعت، وتسعى صاحبة الاغنية لاحيائها من جديد عبر اتصال مفاجئ تعيد فيه الذكريات القديمة لقصة حب انتهت.