مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

اصدرت محكمة سعودية حكما باعدام الشاعر الفلسطيني اشرف فياض بتهمة الالحاد ، وهو حكم قابل للاستئناف. بعد ان سبق و حكم عليه بالسجن اربع سنوات والجلد 800 جلدة .
و جاء الحكم بعد ان تقدمت مجموعة مناقشات ثقافية في مدينة ابها جنوب غرب السعودية بشكوى ضد فياض ،و زعم احد افراد المجموعة انه سمع فياض يقول اشياء ضد الله، فيما اتهمه رجل دين بالالحاد في مجموعة شعريه كتبها قبل عشر سنوات .
و رجح شهود في المحاكمة الاولى ان الرجل الذي اشتكى على فياض “يريد ان ينتقم منه” ، فيما نفی الشاعر ان له مجموعة شعرية تحتوي على الحاد ، الا انه اعتذر ان كانت فسرت كذلك، ولهذه الاسباب “لم تحكم عليه المحكمة بالاعدام” في الاول ، الا ان المحاكمة الثانية لم تاخذ في الاعتبار شهادة الشهود في المحكمة الاولى.
و حسب منظة العفو الدولية فان 151 شخصا اعدموا في السعودية هذا العام، وهو اعلى عدد منذ 1995 الذي اعدم فيه 192 شخصا.