مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أكدت الأمم المتحدة أمس أن كريستوفر روس المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية سيتوجه اعتبارا من نهاية هذا الأسبوع إلى المنطقة ” في محاولة لإحياء مفاوضات السلام ” بين المغرب وانفصاليي جبهة البوليساريو المدعومين من الجزائر.
و حسب متحدث بالأمم المتحدة فإن جولة روس ستستمر حوالى عشرة أيام وسيجري خلالها لقاءات مع مسؤولين في كل من المغرب وجبهة البوليساريو الانفصالية ودول أخرى في المنطقة.
وكان المغرب سحب ثقته من روس في 2012 بعدما اتهمه بـ ” الانحياز ” ، لكن المبعوث الدولي استأنف جهوده الدبلوماسية في فبراير الماضي.
فيما كان قد صرح وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار ، بمناسبة المسيرة الخضراء الجمعة قبل الماضي ، أن المغرب لن يسمح لروس بزيارة الصحراء ، وأن لقاءاتها ستعقد مع المسؤولين في الرباط.