مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قامت الشرطة الإيطالية باعتقال 6 تلميذات مغربيات ، بسبب رفضهن للوقوف دقيقة صمت بعد هجمات باريس .
و قالت جريدة “لاريبيبليكا” الايطالية ان أحداث الموقف الذي اتخذته الفتيات الاتي تحملن جنسيات و ديانات مختلفة لكن من اصول مغربية ، دارت بمدرسة ثانوية في مدينة “فاريسي” التابعة لمحافظة لومبارديا شمالي إيطاليا ، و ذلك اعتبارا منهن ان الوقفة تمثل “ازدواجية في التعامل مع أحداث مشابهة ، و ليس بسبب عدم تعاطفهن مع ضحايا باريس بالذات”، الشيء الذي استدعی اتصال معلمة الفصل بمديرة المدرسة التي قامت بإخبار الشرطة الإيطالية ، ما أدى إلى تدخل جهاز الأمن السري الإيطالي ، الذي قام باعتقال التلميذات للتحقيق معهن.
و اوضحت الفتيات انهن طلبن من أساتذتهن ” توضيح المعايير التي يتم على أساسها تحديد مع من يجب التضامن ومن يجب تجاهله و ما معنی عدم إبداء التضامن بنفس الطريقة مع ضحايا الطائرة الروسية التي انفجرت في صحراء سيناء المصرية ” .
فيما برر عمدة المدينة أن “هناك فرقاً كبيراً بين حادث الطائرة الروسية وما وقع في باريس “، مشدداً على ضرورة ” مساءلة أهل التلميذات والتأكد من الأماكن التي يرتدنها”.