مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

ذكرت مصادر إعلامية أن سيدة محجبة تعرضت أمس الأربعاء إلى اعتداء من قبل شخص لا يزال مجهول الهوية من قبل السلطات الفرنسية.
و تعرضت السيدة للاعتداء في مدينة مرسيليا، لحظة خروجها من محطة الميترو، من قبل شاب في العشرينات من عمره بعد أن صرخ في وجهها بـ”إرهابية”، قبل أن يوجه لها لكمة قوية على مستوى الوجه، ويعتدي عليها بواسطة آلة حادة على مستوى الصدر.
وتم نقل الضحية إلى قسم المستعجلات، وحصلت على شهادة طبية للانقطاع عن العمل لمدة يومين، فيما فتحت مديرية الأمن الفرنسي تحقيقا في الموضوع، قصد تحديد هوية المعتدي.
تجدر الإشارة أنه على إثر الهجمات التي تعرضت لها باريس و التي أودت بحياة أكثر من 100 شخص , تم العثور على عدة رسومات معادية للإسلام في عدد من الأحياء الفرنسية.