عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أكد حميد شباط في حوار له مع مقدمة برنامج “بلا قيود” على قناة “BBC” وعلى المباشر أنه لن يستقيل من الحزب بل ولا يفكر في ذلك، مشيرا إلى أن “هناك نقاش داخلي داخل الحزب، وهذه ظاهرة صحية بالنسبة للاستقلال الذي بقي حيا لـ 80 سنة، بفضل نقاشه داخل كل المؤسسات المشكلة للحزب”، بعدما طلب منه عدد من أعضاء الحزب الوفاء بالوعد الذي قطعه على نفسه وتقديم استقالته.
وأضاف شباط في ذات الحديث أنه قام بدوره كاملا داخل الحزب، مؤكدا أنه ” في 2009 كان حينها الحزب يقود الحكومة واحتلينا المرتب الثانية، واليوم لم نتراجع في عدد مستشاري الغرفة الثانية، وما يتم الترويج له حول تراجعنا هي مسائل مغلوطة يتم تمريرها للرأي العام”. مصرا بين طيات حديثه على أن “الميزان” احتل المرتبة الأولى في الانتخابات الأخيرة لـ 4 شتنبر، نافيا في ذات الوقت أن يكون قد أعلن في وقت سابق مساندته النقدية لحكومة بنكيران.