مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

اعتدی مجهولون علی نشطاء حقوقيون و محامون بواسطة أسلحة بيضاء من قبل أشخاص مجهولين ، ما استدعی تدخل مسؤولين من الشرطة القضائية والقوات المساعدة لفك النشطاء من قبضتهم وسط ساحة الأمم المتحدة بطنجة في حدود الساعة الثامنة مساءا يوم السبت .
و حسب شهود فقد وصل الاعتداء الی حد وضع سكين من الحجم الكبير في عنق إحدى الناشطات و الركل والرفس و كذا السب بالكلام النابي .
و كشف محمد بوبكر محام بهيئة طنجة وناشط حقوقي انه كان من ضمن المستهدفين ، مشبها ما حدث بسيناريو «ميدان التحرير» بمصر ، وأشار إلى أنه يعرف أحدهم بشكل شخصي واصفا إياه ” بولد السوق ” .
و نشير بالذكر ان النشطاء كانوا بصدد القيام بوقفة بالساحة لمتابعة مستجدات الاحتجاجات التي تعرفها المدينة بسبب «أمانديس».