قتل 5 عناصر ينتمون لتنظيم “داعش” في اشتباكين منفصلين مع القوات التركية في جنوب شرق البلاد، حسبما اعلنت مصادر تركية اليوم.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن انتحاريا ينتمي لـ”داعش” فجر نفسه أثناء حملة للشرطة التركية في وقت متأخر من مساء اليوم في مدينة غازي عنتاب بجنوب شرق البلاد على الحدود مع سوريا، ما أدى إلى إصابة 4 عناصر من الشرطة بجروح أحدهم بحالة خطيرة.

وحسب وكالة أنباء “دوغان” قام انتحاري بصعق متفجرات ملصقة على جسده لدى اقتحام شرطة مكافحة الإرهاب لشقة في أحد مباني المدينة.

وكانت وسائل إعلام تركية افادت بمقتل 4 عناصر من “داعش” في تبادل لإطلاق النار مع جنود أتراك عند الحدود مع سوريا السبت.

وذكرت صحيفة “حريت” اليومية التركية أن سيارتين يقودهما مقاتلين من التنظيم اقتربتا من مركبة مدرعة للجيش في مقاطعة أوجوزيلي في غازي عنتاب ولدى تلقيها أوامر بالتوقف ردوا بإطلاق النار.

ورد الجنود الأتراك بالرصاص فقتلوا أربعة من متشددي التنظيم كانوا يستقلون السيارة الأولى ولم يعرف عدد المقاتلين في السيارة الثانية التي لاذت بالفرار.