مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قال عبد الإله بنكيران اليوم الأحد في المنتدى السياسي الثاني لشبيبة العدالة والتنمية المنظم بالمركب الدولي ببوزنيقة ، أن الشيء الوحيد الذي لا يمكن التفريط فيه هو المرجعية، “لأن الدين ديال الله، ماشي ديالنا” .
و أضاف بنكيران ”أنا متنقولش ليكم أنني “مثالي”، فأنا أعيش التدين انطلاقا من مرجعيتي بطريقة تتماشى مع الحداثة”،لأنه إلى بغيتو تجيبو صيغة ديال التدين جامدة مغاديش تمشيو القدام، غادي توقفو”.
و لم تترك نصائح بنكيران حتى الحديث عن علاقات المنتسبين لحزب العدالة والتنمية مع أبنائهم، ” بزااف ديال الإخوان تيحاولو يديرو من ولادهم شي حاجة، وتيكثرو عليهم لدرجة تنفيرهم، وهذا غير معقول، الأجدر أن يتم التعامل مع الأبناء على أنهم أحرارا، كما خلقهم الله أحرارا، وأن يتم التعامل معهم على أساس أنهم مسؤولين ويتحملون مسؤولية قراراتهم، وهذا هو المنهج الصحيح، لأن الإنسان كرمه الله”.