عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أكدت السفارة المغربية بباريس اليوم الأحد ان مواطنا مغربيا آخر أصيب بجروح خلال الهجمات الارهابية الأخيرة والتي شنها ارهابيين بأماكن مختلفة بباريس الفرنسية، وذلك بعدما كانت نفس السفارة قد أعلنت أمس السبت أن مواطنا مغربيا فارق الحياة، وأصيب آخر بجروح.
وبهذا ارتفعت حصيلة المغاربة الذين كانوا ضحية هذه الهجمات إلى 3 أشخاص لحد الساعة، حيث أصيبوا رفقة شخصين من الجزائر وآخرين من تونس.
وكانت سفارة المغرب قد أشارت أمس السبت أنه في اطار العناية التي يحيط بها الملك محمد السادس، المواطنين المغاربة المقيمين بفرنسا، تم احداث خلية أزمة تضم سفارة المغرب بفرنسا ،وقنصليات المملكة بكل من باريس وكولومب وفيلمومبل، مباشرة بعد الهجوم الارهابي.