عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أفادت مصادر صحافية مغربية عن مصدر برلماني موثوق، أن برلمانيين بالغرفة الأولى بمجلس النواب رفضوا المبلغ المرصود في ميزانية 2016 والمتمثل في مليار و180 مليوناً كمصاريف لتغذيتهم وإيوائهم.
وتضيف ذات المصادر ان البرلمانيين سيستفيدون من المبلغ المرصود خلال تواجدهم بالعاصمة الرباط عند حضورهم لاجتماعات اللجان أو الجلسات العامة للبرلمان.
وأكدت المصادر أن البرلمانيين المغاربة طالبوا وهم غاضبين برفع جودة التغذية المخصصة لهم، بعقد اتفاقات مع مطاعم فاخرة بالعاصمة على نفقة ميزانية البرلمان، وهو الأمر الدي استبعده مصدرنا،معتبرين أن الغرف التي تحجزها لهم إدارة البرلمان بفنادق من صنف 4 نجوم ناقصة الجودة.