مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

استهدف تفجيرين انتحارين الضاحية الجنوبية لبيروت قرابة الساعة السادسة مساء امس بالتوقيت المحلي في شارع شعبي مكتظ ، اسفرا عن قتل 41 شخصا على الأقل.

وقال وزير الصحة اللبناني وائل أبو فاعور خلال تفقده موقع الانفجارين مساء امس إن حصيلة القتلى “ارتفعت إلى 41 شهيدا وما يزيد عن مئتي جريح و إصابات عدد كبير منهم خطرة”.
و حسب وكالة الانباء الفرنسية فإن “انتحاريين يرتديان حزامين ناسفين دخلا سيرا على الأقدام إلى شارع في منطقة برج البراجنة حيث أقدما على تفجير نفسيهما بالقرب من مركز تجاري، بفارق سبع دقائق بينهما . و باشرت الشرطة العسكرية علی وجه السرعة رفع الأدلّة من مسرح الجريمتين لتحديد حجم الانفجارين وهوية الفاعلين”.
و أفادت وكالة الأنباء الفرنسية أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أعلن مسؤوليته عن الاعتداء في بيان تداولته مواقع جهادية على مواقع التواصل الاجتماعي.