“ماذا جرى” ،الدار البيضاء

أعلن المكتب المحلي للجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين بالدار البيضاء عن القيام بوقفة احتجاجية بمستشفى ابن رشد يوم الثلاثاء 10 نونبر 2015 على الساعة التاسعة صباحا متبوعة بإعتصام إنذاري أول حتى الساعة الخامسة مساءا كبداية لسلسلة من الإعتصامات.
وقالت اللجنة إن هذا  الإعتصام يأتي كبداية لسلسلة من الأشكال النضالية التصعيدية في “ظل التجاهل الممنهج من طرف الوزارة لملفها المطلبي رغم خوض أطول إضراب قطاعي في تاريخ المغرب تحت الإقتطاع”.
وأضاف بلاغ اللجنة، أنها “إذ تؤكد على مشروعية مطالبها من أجل صون كرامة الطبيب و المريض وتحسين الأوضاع الكارثية للمستشفيات والتي تنعكس على صحة المريض ومردودية الأطر الطبية، تهيب بكافة الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة الداخليين والمقيمين بالدار البيضاء المشاركة بكثافة”.