مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

حكمت محكمة الإستئناف بمراكش بالسجن سنة ونصف نافذة، في حق رئيس الجماعة القروية سيدي بوزيد بإقليم شيشاوة يومه الجمعة ، بعد متابعته في تهم لها علاقة بالفساد المالي .
و انتهت الجلسة التي استمرت إلى وقت متأخر من المساء بالحكم على الرئيس السابق للجماعة القروية سيدي بوزيد ، بالسجن سنة ونصف نافدة، بتهمة تبديد أموال عمومية، في الملف رقم 2013/2609/595، بينما قضت في حق نائبه ع.أ بالسجن ستة أشهر نافدة بتهمة المشاركة في تبديد أموال عمومية والتستر على ذلك، وغرمتهما مبلغ عشرة ألاف درهم .
و ترجع تفاصيل القضية إلى 2005 حين تمت إقالة المدان من طرف أعضاء الجماعة ومتابعته، في الملف المتعلق باختلاس أموال عامة خصصت لتمويل مشروع توفير الماء الصالح للشرب بالجماعة القروية .