عمر محموسة ل”ماذا جرى”

وشح الملك ممحمد السادس اليوم بساحة المشور بمدينة العيون عددا كبيرا من القياديين السابقين بجبهة البوليساريو والمؤسسين لها بأوسمة رفيعة، وهم مسؤولين كانوا قد عادوا إلى أرض الوطن.

وفي ذات الصدد وشح الملك محمد السادس رئيس المجلس الاستشاري للشؤون الصحراوية  خليهنا ولد الرشيد ، الذي من المنتظر إنهاء مهامه على رأس المجلس الصحراوي، تمهيداً لاعادة هيكلته ضمن تطبيق مخطط الجهوية الموسعة بالأقاليم الجنوبية.