ماذا جرى، طنجة

بينما حل الملك محمد السادس بالعيون عاصمة الاقاليم الجنوبية المغربية، في زيارة تاريخية، أصابت أعداء الوحدة الوطنية بالخرس، أصدرت عدة جمعيات للمستهلكين ، وبعض جمعيات الاحياء في طنجة، بلاغات متتالية عاجلة، داعية سكان طنجة إلى عدم النزول إلى الشوارع اليوم السبت للاحتجاج كما كان الامر في الاسابيع الماضية على غلاء فواتتير الكهرباء من طرف الشركة الفرنسية المفوضة ،أمانديس.
بادرة قوبلت بالارتياح والترحاب من قبل الساكنة، التي تتالع زيارة الملك للجنوب، وتتذكر زيارات الملك المتتالية للشمال، ولا تريد بالتالي التشويس على الزيارة، كي لا يستغلها الاعداء.
الصحافة الجزائرية المصابة بالحمق، قالت إن أزمة أمانديس جعلت المغرب يدعو الجزائر إلى حل أزمة القبايل في الجزائر في محاولة لتصدير أزمته الداخلية. وهو تحليل بسيط وصبياني في التفكير لا يستحق الرد.