مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أوضحت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية , أن الحكومت خصصت ميزانية مهمة لضمان تأطير الجالية المغربية في المجال الديني في بلدان إقامتهم .
و يقدر البند المتعلق بالتأطير الديني للجالية المغربي في الميزانية العامة حوالي 131 مليون درهم، والتي تأتي في إطار سعي هذه الوزارة إلى “إمداد الجالية المغربية بالخارج بما تحتاجه في حياتها الدينية”، وذلك في سبيل “صونها من الخطابات المنحرفة وتحصينها من الغلو.
و أضافت الوزارة أنها توفد بعثات علمية خلال شهر رمضان إلى الديار الأوربية، وكندا، وساحل العاج في إطار السعي إلى ربط مغاربة الخارج بـ”الأصول والثوابت المغربية، المتجلية في المذهب المالكي، والعقيدة الأشعرية، والتصوف السني، وترسيخ قيم المواطنة لديهم”
أما مغاربة الداخل فتخصص الوزارة لهم 5240 واعظا، 887 منهم نساء، تخصص لهم 32 مليون درهم كمكافآت، أي ما يمثل 22,90 في المائة من الميزانية.