مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

تتواصل عمليات نقل وإنقاذ المرضى في وضعية حرجة وكذا المصابين في حوادث السير بواسطة المروحيات الطبية لوزارة الصحة بالأقاليم الجنوبية.
ففي هذا الشأن أوضحت وزارة الصحة أمس الخميس في بلاغ لها ها، أنه تم زوال أمس الخميس نقل طفل مريض، عمره خمس سنوات، يعاني مشكلا في الدم مع انتفاخ في الطحال، من إقليم العيون، بواسطة المروحية الطبية للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للمديرية الجهوية للصحة بالعيون إلى المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش، مرفوقا بطاقم طبي وشبه طبي، نظرا لمضاعفات حالته الحرجة.
و في نفس اليوم أيضا تم نقل مريضة، عمرها 50 سنة، في وضعية صحية حرجة، أجريت لها عملية جراحية لاستئصال المرارة، من إقليم بوجدور، بواسطة المروحية الطبية للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للمديرية الجهوية للصحة بمراكش إلى المركز الاستشفائي الجهوي بالعيون.
و أبرز البلاغ أن التخل الإستعجالي بالمروحيات خصوصصا في الأقاليم الجنوبية أعطى دينامية دة للتكفل بالحالات الطبية الحرجة، كما ساهم في إنقاذ حياة المصابين، خاصة ذوي الحالات الحرجة المتواجدين بالمناطق النائية والصعبة الولوج بالمناطق الصحراوية للمملكة.