خاص ماذا جرى

على إثر الحملة الشنعاء التي تشنها الصحافة الجزائرية حول المغرب، وعلى إثر التصرف الغريب الذي أبداه السفير الجزائري حين انسحب من حفل رسمي بعد سماعه النشيد الوطني، تتجه انظار العديد من الفاعلين المدنيين إلى مقاطعة انشطة السفارة الجزائرية وفرض طوق العزلة حولها.

ويبدو حسب المعلومات التي نشرت في صحيفة “الأسبوع” أن السفير الجزائري في المغرب شوهد وهو يهرول خارجا من حفل العيد الوطني الهنغاري بمجرد بداية عزف النشيد الوطني، مما خلف استياء كبيرا لدى المدعوين.