أفادت خريطة 2015 لوزارة الخارجية البريطانية، نشرت معطياتها وسائل اعلام محلية بمناسبة المعرض العالمي للسياحة المقام بلندن من 2 الى 5 نوبر الجاري، بأن المغرب يعد من بين الوجهات العالمية الآمنة.
وصنفت هذه الخريطة ، المملكة المغربية في نفس مستوى البلدان الاروبية، وامريكا الشمالية واستراليا وآسيا.وباستثناء المغرب تم تصنيف البلدان الاخرى بشمال افريقيا والشرق الاوسط، سواء ضمن البلدان التي تنصح الخارجية البريطانية بعدم زيارتها، او المناطق التي يتعين تجنبها ،مع دعوة السياح البريطانيين الى التحلي باكبر قدر من الحذر واليقظة.وتعتبر بريطانيا احد اكثر البلدان المصدرة للسياح في العالم بنحو 60 مليون سائح في السنة.ومنذ 2013 اصبح المغرب اول وجهة افريقية انطلاقا من المملكة المتحدة، متقدما على مصر وتونس وجنوب افريقيا.يذكر ان 626 الف سائح بريطاني زارو المغرب السنة الفارطة أي بارتفاع نسبته 14 في المائة مقارنة مع سنة 2013 . ويكثف المهنيون جهودهم من اجل بلوغ مليون سائح بريطاني خلال السنتين او الثلاث سنوات القادمة.ويعزى اقبال السياح البريطانيين على وجهة المغرب بالنظر الى قربه من اروبا، وغناه الثقافي وتنوع منتجاته.