عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قرر مكتب مجلس النواب طرد البرلماني حسن الدرهم بسبب ترحاله السياسي بين الأحزاب بعد مغادرته لحزب “الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية” والتحاقه بحزب “التجمع الوطني للأحرار”، حسب ما أوردته جهات إعلامية.

وأكدت ذات المصادر أن اجتماع المكتب زوال اأمس الإثنين حسم في التشطيب على  اسم “الدرهم” من لائحة النواب البرلمانيين بعد إعلانه رحيله والتحاقه بحزب التجمع الوطني للأحرار، لاعتبار أن ذلك يخالف النظام الداخلي للمجلس الذي يمنع الترحال ويعاكس الخطاب الملكي الأخير داخل قبة البرلمان.

و من المنتظر أن يتدارس مكتب مجلس النواب في قادم الأيام مجموعة من الإجراءات التي ستطيح ببرلمانيين آخرين خرقوا النظام الداخلي ورحلوا من أحزابهم التي ترشحوا باسمها إلى أحزاب أخرى قبل نهاية الولاية التشريعية الحالية.